الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخطاء في طواف الوداع

أخطاء في طواف الوداع
20760 0 540

من الأخطاء عند أداء طواف الوداع ما يلي:

1- الإقامة بمكة بعد طواف الوداع لغير عذر، فلا يكون آخرَ عهدهم  بالبيت الطوافُ.

2- الخروج من مكة قبل طواف الوداع، وطواف الوداع من واجبات الحج.

3- سعي بعض الحجاج بين الصفا والمروة بعد طواف الوداع، اعتقاداً منهم أن طواف الوداع يتطلب سعياً، والصحيح أن السعي لا يُشرع بعد طواف الوداع.

4- الرجوع القهقرى بعد طواف الوداع؛ فإذا أراد الحاج الخروج من المسجد الحرام، مشى إلى الخلف، ووجهه إلى الكعبة، دون أن يتلفت، وليس من السُنة فعل ذلك، بل هو من البدع المحدثة.

5- وقوف بعض الطائفين بعد طواف الوداع عند باب المسجد، واستقبال الكعبة، والتسليم، والدعاء بدعاء خاص بوداع البيت، ولم يثبت فعل ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم.

مواد ذات الصله

المقالات

المكتبة