الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (1358) الترتيب الحالي:

  • الهجرة والأعمال تختلف باختلاف النيات والمقاصد بها رقم الفتوى 456907  المشاهدات: 806  تاريخ النشر 24-4-2022

    يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله؛ فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها، أو امرأة ينكحها؛ فهجرته إلى ما هاجر إليه. لقد قرأت تفسيركم لهذا الحديث، وفهمت منه ما.. المزيد

  • الجمع بين قول رسول الله: "رفعت الأقلام..." وسماعه ليلة المعراج صوت صريف الأقلام رقم الفتوى 456814  المشاهدات: 1392  تاريخ النشر 24-4-2022

    كيف نجمع بين قول النبي صلى الله عليه وسلم: "رفعت الأقلام، وجفّت الصحف"، وأن معناه هو أن الصحف الموجودة عند الله كتبت الأقدار منذ خمسين ألف سنة، وبين أن النبي صلى الله عليه وسلم عندما عُرِج به إلى السماء السابعة سمع صوت صريف الأقلام؟ فكيف سمع النبي صلى.. المزيد

  • معنى حديث: دع ما يريبك إلى ما لا يريبك رقم الفتوى 456286  المشاهدات: 1287  تاريخ النشر 17-4-2022

    جزاكم الله خيرا على ما تقدمون، نفع الله بكم. سؤالي بخصوص قوله صلى الله عليه وسلم: "دع ما يريبك إلى ما لا يريبك". كنت قد قرأت في كتاب: الرياض الزكية، لشرح الأربعين النووية. أن "ما" هنا من صيغ العموم. فهل معنى ذلك أن الحديث فيه توجيه بترك كل شك مهما كان نوعه،.. المزيد

  • مفهوم حديث: مَنْ تَرَكَ صَلَاةَ الْعَصْرِ، فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُه رقم الفتوى 455275  المشاهدات: 4269  تاريخ النشر 23-3-2022

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: مَنْ تَرَكَ صَلَاةَ الْعَصْرِ، فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُه. هناك بعض العلماء قالوا إنه يقصد بالعمل عمل ذلك اليوم. فهل معنى هذا أن التوبة والدعاء والتبريك في ذلك اليوم تحبط، إذا ترك العبد العصر في ذلك اليوم؟ ما هي الأعمال.. المزيد

  • سبب المبالغة في ثواب أو عقوبة بعض الأعمال، وسرعة الملائكة, وفائدة الصلاة على رسول الله رقم الفتوى 455311  المشاهدات: 2635  تاريخ النشر 23-3-2022

    تراودني شبهة بسبب فضل ثواب بعض الأعمال، والتي أرى أنها مبالغ فيها، ككون قراءة سورة الإخلاص تعدل ثلث القرآن، وصيام عاشوراء يكفر سنة ماضية، وأحيانًا يقول النبي صلى الله عليه وسلم: من يفعل كذا وأضمن له الجنة؛ فأعتقد أن هذا مبالغ فيه، وهل جبريل -عليه السلام-.. المزيد

  • معنى حديث: وأما الآخر فاستحيا؛ فاستحيا الله منه رقم الفتوى 454828  المشاهدات: 2787  تاريخ النشر 15-3-2022

    قول النبي صلى الله عليه وسلم في حديث أبي واقد الليثي -رضي الله عنه- في حديث النفر الثلاثة الذين دخلوا المسجد والرسول كان يدرِّس أصحابه، فقال في حق الثاني: وأما الآخر فاستحيا؛ فاستحيا الله منه. هل يجوز تأويل صفة الحياء لله عز وجل؟ .. المزيد

  • الجمع بين ما ورد من النهي عن التفحّش في القول والتصريح بذكر العورة رقم الفتوى 454576  المشاهدات: 2384  تاريخ النشر 14-3-2022

    أكتب إليكم مستفسرًا عن اللفظ الجنسي في الدِّين، وحكمه، فقد رأيت خلال دراستي الشخصية لكتب السلف الصالح "كروضة المحبين" لابن القيم وغيره صراحةً في الكلام المرتبط بأسس الجماع، والشبق، دون قصد البذاءة، أو الفحش -حاشاهم-، وكذلك في سيرة الرسول صلى الله عليه.. المزيد

  • معنى حديث: فما منعك إذا رأيت المنكر أن تنكره... رقم الفتوى 454648  المشاهدات: 1497  تاريخ النشر 14-3-2022

    معنى حديث: إن الله يسأل العبد يوم القيامة، حتى يقول له‏:‏ ما منعك إذا رأيت المنكر فلم تغيره‏؟‏ فيقول‏:‏ خشيت الناس، فيقول الله تعالى‏:‏ ‏أنا أحق أن تخشاني. سؤالي: أعمل خارج البلاد في شركة أجنبية، وفيها نساء، ولا يوجد اختلاط، لكن غالبهن مسلمات غير.. المزيد

  • الجمع بين الأحاديث التي فيها اللعن وكون رسول الله ليس باللعان رقم الفتوى 453799  المشاهدات: 3772  تاريخ النشر 16-2-2022

    قرأت أن أصل أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم التي ذكر فيها اللعن النهي، وليس اللعن، ولكن تواتر الكلام هو من جعل من النهي لَعْنًا؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم ليس باللّعان، ثم إن الله سبحانه وتعالى لم يلعن قط مسلمًا عاصيًا في كتابه، بل كانت اللعنة على.. المزيد

  • إزالة الإشكال في حديث استئذان الشمس ربّها رقم الفتوى 452938  المشاهدات: 6217  تاريخ النشر 27-1-2022

    تعتريني حالة من الشك والشبهات حول أحاديث نبوية والقرآن، منها: عَنْ أَبِي ذَرٍّ -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ-، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِأَبِي ذَرٍّ حِينَ غَرَبَتِ الشَّمْسُ: (أَتَدْرِي أَيْنَ تَذْهَبُ)؟ قُلْتُ: اللهُ وَرَسُولُه.. المزيد

  • درجة حديث البطاقة ومعناه رقم الفتوى 452941  المشاهدات: 3044  تاريخ النشر 27-1-2022

    لديَّ قناة على اليوتيوب، ونشرت حديث البطاقة الشهير الذي يقول فيه النبي: "إذا جاء يوم القيامة، يؤتى برجل، ينشر له تسعة وتسعون سجلا ...، فأتتني العديد من التعليقات بأن الحديث يبطل جانب العمل، وأنه يخالف العديد من الآيات القرآنية، وبعض أحاديث النبي صلى.. المزيد

  • تمني عمل خطاط المصحف هل يحصل به المرء على ثواب القراءة من المصحف؟ رقم الفتوى 452311  المشاهدات: 3070  تاريخ النشر 2-1-2022

    وصلتني رسالة مفادها ما يلي: "‏من تمنّى فعل الخير صادقًا، آتاه الله أجره؛ ففي الحديث قال: "صادق النية يقول: لو أن لي مالًا لعملت بعمل فلان، فهو بنيته، فأجرهما سواء". هل تعلم أن المصحف كتب بخط اليد، ثم طبعت ملايين النسخ، وخطاط المصحف اسمه: عثمان طه. تخيل.. المزيد

  • معنى حديث: إِنْ كُنْتُ لَأَدْخُلُ الْبَيْتَ لِلْحَاجَةِ، وَالْمَرِيضُ فِيهِ... رقم الفتوى 451984  المشاهدات: 5183  تاريخ النشر 20-12-2021

    أقرأ في مختصر صحيح مسلم للمنذري، وأشكل عليّ حديث عائشة في كتاب الحيض: إن كنت لأدخل البيت للحاجة، والمريض فيه، فما أسأل عنه إلا وأنا مارة. هل المقصود أنها كانت تخرج من المعتكف للبيت؟ وإن كان كذلك، فمن هو ذلك المريض؟.. المزيد

  • بماذا تتحقق كفالة الأيتام؟ رقم الفتوى 451936  المشاهدات: 3938  تاريخ النشر 20-12-2021

    هل لي أجر إذا كسوت الأيتام، وأعطيتهم كل ما يحتاجونه -من ألعاب، وملبس، وطعام-، وزرتهم بين الحين والآخر، وجالستهم، وأدخلت الفرحة عليهم بأي شيء يحبونه؟ وهل فعلي هذا من كفالة الأيتام؟ وجزاكم الله خيرًا... المزيد

  • معنى حديث: "الحمد لله على كل حال، وأعوذ بالله من حال أهل النار" رقم الفتوى 450028  المشاهدات: 10603  تاريخ النشر 11-11-2021

    هل يجوز قول: "إني راض بقضاء الله؛ حتى لو كنت من أهل النار"؟ وهل معنى هذا الحديث: "الحمد لله على كل حال، وأعوذ بالله من حال أهل النار" أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم، يحمد الله على كل حال؛ حتى لو جعل الله حاله مثل حال أهل النار؟.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: