الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحكمة في استحباب السواك عند القيام إلى الصلاة

  • تاريخ النشر:الأحد 17 ربيع الآخر 1430 هـ - 12-4-2009 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 120161
11182 0 268

السؤال

إن السواك لتطهير الفم وتنظيفه أي إنه لإزالة الأوساخ والرائحة من الفم. فكيف يستخدمه البعض قبل الصلاة مباشرة بدون أن يذهبوا لدورة المياه لتنظيف الفم، بل يبلعون الريق الذي تم تنظيفه. فهل هذا الأسلوب صحيح في السواك؟ وهل استخدمه الرسول عليه السلام هكذا؟ إنني أستخدم السواك فقط قبل الصلاة عند الوضوء لكن لا بد من المضمضة بعده! نرجو الإرشاد.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالاستياك قبل الصلاة سنة من سنن النبي صلى الله عليه وسلم؛ لقوله: لولا أن أشق على أمتي أو على الناس لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة. رواه البخاري.

ولا تلزم المضمضة بعد استعمال السواك، واستعمال السواك قبل الصلاة لا يعني بالضرورة أن الفم متسخ، فقد يكون لإزالة رائحة الفم، وهو مجرد إمرار للسواك على الأسنان، ولو خرج دم جراء الاستياك -وهذا نادر- فليتفله وليتمضمض حينئذ، وأما لو كان بين الأسنان بعض العوالق وخرجت بالاستياك، فالأفضل أن يخرجها في منديل ونحوه، ولا يبتلعها، ولو ابتعلها فلا إثم عليه.

والمنع من التسوك قبل الصلاة من أجل ما ذكره السائل تنطع ومخالف لما دلت عليه السنة، وإيجاب المضمضة بعد السواك بدعة في الدين.

قال الحافظ في الفتح: الحكمة في استحباب السواك عند القيام إلى الصلاة كونها حال تقرب إلى الله فاقتضى أن تكون حال كمال ونظافة إظهارا لشرف العبادة، وقد ورد من حديث علي عند البزار ما يدل على أنه لأمر يتعلق بالملك الذي يستمع القرآن من المصلي، فلا يزال يدنو منه حتى يضع فاه على فيه. انتهى.

 وانظر للفائدة الفتوى رقم: 49533، والفتوى رقم: 115935.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: