الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استحباب السواك للإمام والمأموم والمنفرد

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 13 جمادى الأولى 1436 هـ - 3-3-2015 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 287506
3528 0 136

السؤال

هل ثبت في السنة أن يتسوك المأموم قبل الابتداء في الصلاة مع الإمام؟ أم فقط خاص بالإمام؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالسواك قبل الصلاة سنة للجميع، ولم نقف لأحد من أهل العلم على تفريق فيه بين الإمام والمأموم والمنفرد، لعموم ما ورد فيه، فقد ثبت في السنة الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة. رواه مسلم وغيره
قال المناوي في فيض القدير: ومقتضى الحديث أنه لا فرق بين صلاته منفردا، أو في جماعة في مسجد، أو بيته.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: