الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم المشاركة فيما يسمى بعيد الأرض

  • تاريخ النشر:الأحد 6 شعبان 1436 هـ - 24-5-2015 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 297316
5449 0 232

السؤال

عندنا بفلسطين يوم يسمى بعيد الأرض، وهو ذكرى لمصادرة الاحتلال لآلاف الدونمات من الأراضي، فما حكم إحياء هذا اليوم والمشاركة في نشاطاته؟.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كان في هذا العمل دفع لشيء من المفاسد أو تحقيق لشيء من المصالح المعتبرة، فلا نرى فيه حرجا.

وأما إن كان لمجرد إحياء الذكرى دون مراعاة لدفع مفسدة أو جلب مصلحة، فلا نعلم لذلك سندا شرعيا، ونخشى أن يدخل في دائرة المنهي عنه من اتخاذ الأعياد، وراجع في ذلك الفتويين التالية أرقامهما: 246031، 252115.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

أو الدخول بحساب

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: