الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم طيران العصفور وسقوط فضلاته في مكان فيه مصحف
رقم الفتوى: 441664

  • تاريخ النشر:الأحد 12 شوال 1442 هـ - 23-5-2021 م
  • التقييم:
1230 0 0

السؤال

عندنا في المنزل عصفور في قفص، وأحيانا نخرجه لنلعب معه فيطير في أرجاء البيت، فتسقط منه فضلات أثناء طيرانه. وأحيانا ننتبه لها ونزيلها.
فهل يجوز أن نخرجه من قفصه في مكان فيه مصحف؛ فأنا أخشى أن يطير فوق المصحف وتسقط فضلاته عليه، أم يجب إبعاد المصحف عن العصفور؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد              

فإن فضلات العصفور طاهرة على القول الراجح من كلام أهل العلم، لأنه من مباح الأكل، وراجعي المزيد في الفتوى: 73118

ويجوز إخراج العصفور المذكور في مكان فيه مصحف، ولا يجب إبعاد المصحف عن مكانه؛ إذ ليس في طيران العصفور إهانة للمصحف ولا تعريضه تعريضا مباشرا لذلك. فسقوط الفضلات على المصحف أمر مشكوك فيه، والأصل السلامة من ذلك.

وقد تبين لنا من خلال أسئلتك السابقة، أن لديك بعض الوساوس، فلأجل ذلك ننصحك بالإعراض عنها, وعدم الالتفات إليها، فإن ذلك علاج نافع لها. وراجعي للفائدة، الفتوى: 3086.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: