الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل الثاء

فصل الثاء .

الثأر : الدم ، والطلب به ، وقاتل حميمك ، ج : أثآر وآثار ، والاسم : الثؤرة والثؤورة .

وثأر به ، كمنع : طلب دمه ، كثأره ، وقتل قاتله .

وأثأر : أدرك ثأره .

واستثأر : استغاث ليثأر بمقتوله .

والثؤرور : التؤرور .

ويا ثارات زيد : يا قتلته .

والثائر : من لا يبقي على شيء حتى يدرك [ ص: 336 ] ثأره .

ولا ثأرت فلانا يداه : نفعتاه .

واثأرت ، وأصله : اثتأرت : أدركت منه ثأري .

والثأر المنيم : الذي إذا أصابه الطالب رضي به ، فنام بعده .

وثأرتك بكذا : أدركت به ثأري منك

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث