الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل الباء

فصل الباء

البخص ، محركة : لحم القدم ، وفرسن البعير ، ولحم أصول الأصابع مما يلي الراحة ، ولحم يخالطه بياض من فساد فيه ، ولحم ناتئ فوق العينين أو تحتهما كهيئة النفخة ، بخص ، كفرح ، فهو أبخص .

ورجل مبخوص القدمين : قليل لحمهما ، كأنه قد نيل منه ، فعري مكانه .

وبخص عينه ، كمنع : قلعها بشحمها .

والبخص ، ككتف ، من الضروع : الكثير اللحم والعروق ، وما لا يخرج لبنه إلا بشدة .

والتبخص : التحديق بالنظر ، وشخوص البصر ، وانقلاب الأجفان .

وبخصت الناقة ، كعني فهي مبخوصة : أصابها داء في بخصها ، فظلعت منه

تبخلص لحمه : غلظ ، وكثر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث