الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل الفاء

فصل الفاء

فأم من الماء ، كمنع : روي ، والبعير : ملأ فاه من العشب ، وتفأم .

وأفأم القتب : وسعه ، وزاد فيه ، كفأمه تفئيما ، وقتب مفأم ، كمكرم ومعظم .

وقطعوه فؤما ، كصرد : قطعا قطعا .

والفئام ، ككتاب : الجماعة من الناس ، لا واحد له من لفظه ، ووطاء للهوادج ج : فؤم ، ككتب .

وفئم حارك البعير ، كفرح : امتلأ شحما ، فهو مفأم ومفآم ، كمنبر ومحراب .

الأفجم : الذي في شدقه غلظ

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث