الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المقالات

بين الصحافة الجديدة والكتب!!

هنالك حرب عَوان بين الصحف ووسائط الاتصال الحديثة من ناحية، والكتب من ناحية أخرى؛ وهذه الحرب لا نراها ولا نشعر بها؛ لأنه ليس لها صليل السيوف ولا دوي القنابل، ولكنها مع صمتها شديدة قوية، يراها المفكر ويرتاع لمنظرها، ويَعْجب من هجومها ودفاعها؛ هي أشبه ما تكون بالحروب الاقتصادية، كالحرب بين السلع اليابانية والسلع الأوربية، وكالحرب بين الثقافة الإنجليزية والثقافة... المزيد

المقالات

آداب الاسْتِئْذان في الهَدْي النبَوي

الاسْتِئْذان هو طلب الإذن بالدخول لبيت لا يملكه المُسْتَأذِن، خوفاً من الاطلاع على العورات، أو وقوع النظر على ما لا يرغبه صاحب البيت، قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا}(النور:27)، قال ابن كثير: "هذه آداب شرعية، أدَّب الله بها عباده المؤمنين"، وقال... المزيد

المقالات

فَإِنَّهُمْ لا يُكَذِّبُونَكَ

رأس مال الدعاة الصدقُ، وإذا كذب الداعية مرةً واحدة، أو أُثِر عنه الكذبُ مرة، هُدِمَت دعوتُه، وذهب أثره، ولم يعد له مكان بين المدعوين.. ولهذا يتمنى أعداء الدين وأعداء الدعوة والدعاة أن يؤثروا أو يمسكوا عليهم كذبة يشنعون بها عليهم في كل ما وراء ذلك من الصدق.. فآفة من كذب مرة أنك لا تستطيع أن تصدقه بعد ذلك ولو كان صادقا بقية عمره.. ومن هنا كان رسول الله صلى الله... المزيد

أقسام مختارة:

القرآن الكريم

الحديث الشريف

  • ...

جديد المقالات

مقالات شرعية

مقالات إعلامية

مقالات ثقافية