الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سؤال بخصوص وفاة والدتي
رقم الإستشارة: 2483220

210 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

توفيت أمي منذ حوالي شهر، تعبت وكنا نعتقد بأنها جلطة في المخ، وقبل خروجنا للمستشفى كانت لا تقول غير سبحان الله والحمد الله والسلام عليكم، ولا تتكلم في أي شيء آخر في الدنيا، وكانت ليلة الجمعة، واستمر تعبها حوالي ١٢ يوما حتى توفاها الله، هل كانت قبل هذا في سكرات الموت؟

حلمت بعد يومين أنها في المستشفى وتقع على يدي وتقول الشهادة، وأنا أقول لها قوليها مرة تانية.

محتاجة أن أفهم معنى هذا المنام.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Walaa حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحبًا اختنا الكريمة في استشارات إسلام ويب.

أولاً: نسأل الله تعالى أن يرحم أُمّك رحمة واسعة ويُدخلها فسيح جنّاته، وعظّم الله أجرك.

ثانيًا: هذه الأمارات والعلامات -أيتها الأخت الكريمة- تُبشِّرُ بخير إن شاء الله، فإن ختم أعمال أُمّك بذكر الله سبحانه وتعالى أمارة خير وعلامة حُسن ختام، والرسول -صلى الله عليه وسلم- يقول: (إنما الأعمال بالخواتيم)، فينبغي أن تفرحي وتستبشري بفضل الله تعالى ورحمتك على أُمِّك، وتُكثري من الدعاء لها، فإن الدعاء ينفعها، ومن البر الباقي بعد الموت الاستغفار لها والصدقة عنها إن استطعت أن تتصدقي.

وأمَّا ما رأيته في المنام فهي رؤيا خير إن شاء الله، ولكنّا لا نُحسن تعبير الرُّؤى، ولكن ظاهرها الخير، فتفاءلي خيرًا، واجتهدي -كما سبق أن قلنا- في الإكثار من الدعاء لأمك والاستغفار لها، والصدقات عنها إن استطعت، فإن ذلك ينفعها بإذن الله تعالى.

وفقك الله لكل خير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً