هل يتنجس المكان المبلول بمشي الكلب عليه - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يتنجس المكان المبلول بمشي الكلب عليه؟
رقم الفتوى: 410119

  • تاريخ النشر:الأربعاء 6 جمادى الأولى 1441 هـ - 1-1-2020 م
  • التقييم:
3726 0 0

السؤال

هل المكان الذي يمشي عليه الكلب طاهر أم نجس؟ فإذا مشى عليه فقط، وكان هناك مطر، وسقط هاتفي على المكان الذي مشى عليه وهو مبلول من المطر، فهل ينجس؟ ولو أن الكلب لعق يده، ثم مشى عليه، لكني لم أره يلعق يده، فما حكمه؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالمكان الذي يمشي عليه الكلب، لا يتنجس بمجرد مشيه عليه، إن لم يتحقق سقوط شيء من رطوباته، كلعابه، أو مخاطه، أو بوله على المكان أثناء مرور الكلب.

ولا يغير ذلك الحكم كون المكان أصابه بلل من المطر بعد مشي الكلب عليه، فقد أخرج البخاري في صحيحه من حديث عبدِ الله بن عمر -رضي الله عنهما- قال: كانتِ الكِلابُ تُقْبِلُ وتُدبرُ في المسجدِ، في زمانِ رسولِ الله صلى الله عليه وسلم، فلَم يكُونوا يَرُشُّوَن شيئًا من ذلك

وأما الذين يقولون بعدم نجاسة عين الكلب -كالمالكية، ومن وافقهم-، فلا إشكال عندهم في الأمر كله؛ فلعاب الكلب عندهم طاهر، وكذا مخاطه، وعرقه.

ولتحذري أختي من الوساوس؛ فإنها داء، ينغّص على المسلم عبادته، وجميع طاعاته، بل وحياته كلها.

ولا دواء لها، بعد صدق التوجه إلى الله تعالى، والالتجاء إليه، إلا الإعراض عنها. ولمزيد من الفائدة يمكن الاطلاع على الفتاوى: 405586، 360973، 228193.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: